ينبغي أن يتمكن مقدمو الرعاية الطبية في البلدان الأخرى من تزويدك بالمساعدة المطلوبة على الفور.

وقد أخذنا على عاتقنا التعامل مع هذا التحدي فقمنا بتسهيل التواصل الواضح والمباشر بينك وبين أي طبيب في الخارج. عندما يتعلق الأمر بصحتك، فمن غير المقبول المخاطرة بحدوث سوء فهم أو سوء تشخيص بسبب حاجز اللغة ولا يمكنك الانتظار حتى يتسنى تأمين الاتصال بطبيبك العام في دولتك، هذا لو افترضنا أن طبيبك العام سيكون قادرًا على التفاهم مع الطبيب الأجنبي. إذن فأنت بحاجة إلى تلقي المساعدة اللازمة وعلى الفور؛ تمامًا كما كنت تتلقاها وأنت في بلدك.

إن RESQ.Life هي رؤية جديدة من طبيب سمع الكثير من القصص عن مرضى احتاجوا تلقي الرعاية الطبية أثناء سفرهم. وكثيرًا ما اضطر هؤلاء المرضى للانتظار عدة أيام لكي يتلقوا العناية المطلوبة؛ ما جعلهم عُرضة لمواقف تهدد حياتهم. ما السبب وراء هذا التأخير؟ ببساطة لأن مقدم الرعاية الصحية في البلد الأجنبي لم يتمكن من التواصل مع المريض. إما لأنهما لا يتحدثان نفس اللغة أو لأن المريض كان فاقدًا للوعي.

فجاءت RESQ.Life لتحل هذه المُعضلة. فهذا النظام يجعل الطاقم الطبي يفهم حالتك الطبية بسرعة وبساطة وسهولة بغض النظر عن اللغة المطلوبة. فملف RESQ.Life الخاص بك يمكن أن يضم الحالات الطبية والحساسيات والغرسات وفصيلة الدم. وتكمُن المزايا الأساسية لهذا النظام في سهولة استخدامه على أي جهاز مُتصل بالإنترنت وفي دقة وصحة ترجماته ومصداقيته الشديدة وفي مستوى حماية الخصوصية الذي لا يُعلى عليه. كل هذه الجوانب موجودة ومتأصِّلة في RESQ.Life. إن كل ما نعمل من أجله في RESQ.Life هو جعلك مُطمئنًا وآمنًا أثناء سفرك.

تم تصميم تطبيق RESQ.Life ليكون استعماله سهلاً وخاليًا من التعقيدات، وليمنحك أعظم قدر ممكن من حماية الخصوصية. يمكن للمُستخدمين إنشاء ملفاتهم الخاصة بهم والحصول على كود فريد لتسجيل الدخول. لست بحاجة لإدخال اسمك أو عنوانك أو أية معلومات شخصية أخرى، عدا جنسك (نوعك) وسنة ميلادك. وهذا من شأنه منع أي ربط بين البيانات الشخصية والبيانات الطبية. بعد تسجيل الدخول، يمكنك إدخال أهم معلومات طبية عنك في خمس خطوات بسيطة. يمكنك القيام بذلك وحدك أو أنت وطبيبك معًا مثلاً. يتم تخزين البيانات بشكل آمن ولا يمكن لأي شخص غيرك الوصول إليها. يمكنك تعديل المعلومات في أي وقت.

ويمكنك السماح لمن تريد من مقدمي الرعاية الطبية بالوصول إلى هذه المعلومات وقت الحاجة. يمكنك القيام بذلك من خلال إعطائه كودك الشخصي؛ أو عن طريق التطبيق على هاتفك الجوال أو جهازك اللوحي. وبإمكان مقدم الرعاية الطبية اختيار اللغة التي يود إظهار معلوماتك بها. ستتلقى إشعارًا على حسابك كل مرة يُفتح فيها ملفك. بهذه الطريقة، سيكون بمقدورك معرفة كل مَن قام بالوصول إلى معلوماتك وفي أي وقت.

ألا يتوفر لك اتصال بالإنترنت؟ لا تقلق، يمكنك استعمال التطبيق دون اتصال بشبكة الإنترنت. لكن، كي تتمكن من ذلك، يجب عليك تنزيل اللغة المطلوبة مُسبقًا.